تضخم البروستاتا الحميد الأعراض والأسباب وتشخيص المرض وعلاجه

تضخم البروستاتا الحميد الأعراض والأسباب وتشخيص المرض وعلاجه

تضخم البروستاتا الحميد (BPH) – المعروف أيضًا بتضخم غدة البروستاتا – هو حالة شائعة مع تقدم الرجال في السن، ويمكن أن تسبب غدة البروستاتا المتضخمة أعراضًا بولية غير مريحة، مثل منع تدفق البول من المثانة، يمكن أن يسبب أيضًا مشاكل في المثانة أو المسالك البولية أو الكلى.

تضخم البروستاتا الحميد الأعراض والأسباب وتشخيص المرض وعلاجه

  • هناك العديد من العلاجات الفعالة لتضخم البروستاتا الحميد، بما في ذلك الأدوية والعلاجات طفيفة التوغل والجراحة.
  • لاختيار الخيار الأفضل، ستضع أنت وطبيبك في الاعتبار الأعراض التي تعاني منها وحجم البروستاتا والحالات الصحية الأخرى التي قد تكون لديك وتفضيلاتك.

أعراض تضخم البروستاتا الحميد

تختلف شدة الأعراض لدى الأشخاص الذين يعانون من تضخم البروستاتا الحميد، ولكن الأعراض تميل إلى التفاقم تدريجيًا بمرور الوقت، تشمل العلامات والأعراض الشائعة لتضخم البروستاتا الحميد ما يلي:-

  • الحاجة المتكررة أو الملحة للتبول
  • زيادة وتيرة التبول في الليل (التبول الليلي)
  • صعوبة في بدء التبول
  • تيار بول ضعيف أو تيار يتوقف ويبدأ
  • تقطر في نهاية التبول
  • عدم القدرة على إفراغ المثانة بالكامل

تشمل العلامات والأعراض الأقل شيوعًا ما يلي:-

أقرأ أيضًا عن:- التهابات البروستاتا ما هي اسباب حدوثها وأعراض الإصابه بها وما هي خيارات العلاج المتاحه؟

  • التهاب المسالك البولية
  • عدم القدرة على التبول
  • دم في البول
  • لا يحدد حجم البروستاتا بالضرورة شدة الأعراض، يمكن أن يعاني بعض الرجال الذين يعانون من تضخم طفيف في البروستاتا من أعراض كبيرة.
  • بينما يمكن أن يعاني الرجال الآخرون المصابون بتضخم البروستاتا من أعراض بولية طفيفة.
  • في بعض الرجال، تستقر الأعراض في النهاية وقد تتحسن بمرور الوقت.

أسباب تضخم البروستاتا الحميد

Image result for تضخم البروستاتا الحميد

تشمل الحالات التي يمكن أن تؤدي إلى أعراض مشابهة لتلك التي يسببها تضخم البروستاتا الحميد ما يلي:-

  • التهاب المسالك البولية
  • التهاب البروستاتا (التهاب البروستاتا)
  • تضيق مجرى البول (تضيق مجرى البول)
  • تندب في عنق المثانة نتيجة جراحة سابقة
  • حصوات المثانة أو الكلى
  • مشاكل الأعصاب التي تتحكم في المثانة
  • سرطان البروستاتا أو المثانة

متى ترى الطبيب ؟

  • إذا كنت تعاني من مشاكل في المسالك البولية، فناقشها مع طبيبك، حتى إذا لم تجد الأعراض البولية مزعجة، فمن المهم تحديد أو استبعاد أي أسباب كامنة.
  • لو لم يتم علاجها، فقد تؤدي مشاكل المسالك البولية إلى انسداد المسالك البولية.
  • إذا كنت غير قادر على إخراج أي بول، فاطلب العناية الطبية الفورية.
  • تقع غدة البروستاتا تحت المثانة، يمر الأنبوب الذي ينقل البول من المثانة إلى خارج القضيب (الإحليل) عبر مركز البروستاتا، عندما تتضخم البروستاتا، فإنها تبدأ في منع تدفق البول.
  • استمر نمو البروستاتا لدى معظم الرجال طوال حياتهم، في كثير من الرجال.
  • يؤدي هذا النمو المستمر إلى تضخم البروستاتا بدرجة كافية لإحداث أعراض بولية أو منع تدفق البول بشكل كبير.

عوامل الخطر

Image result for علاج تضخم البروستاتا الحميد

تتضمن عوامل الخطر لتضخم البروستاتا الحميد ما يلي:-

  • شيخوخة: نادرًا ما يتسبب تضخم غدة البروستاتا في ظهور علامات وأعراض لدى الرجال الذين تقل أعمارهم عن 40 عامًا.
  • يعاني حوالي ثلث الرجال من أعراض معتدلة إلى شديدة بحلول سن الستين، ويعاني نصفهم تقريبًا بحلول سن الثمانين.
  • تاريخ العائلة: إن وجود قريب بالدم ، مثل الأب أو الأخ، يعاني من مشاكل في البروستاتا يعني أنك أكثر عرضة للإصابة بهذه المشاكل.
  • مرض السكري وأمراض القلب: تشير الدراسات إلى أن مرض السكري، وكذلك أمراض القلب واستخدام حاصرات بيتا، قد تزيد من خطر الإصابة بتضخم البروستاتا.
  • أسلوب الحياة: تزيد السمنة من خطر الإصابة بتضخم البروستاتا الحميد، بينما يمكن أن تقلل التمارين من مخاطر الإصابة.

المضاعفات المحتملة لضخم البروستاتا الحميد

يمكن أن تشمل مضاعفات تضخم البروستاتا الحميد ما يلي:-

  • عدم القدرة المفاجئة على التبول (احتباس البول): قد تحتاج إلى إدخال أنبوب (قسطرة) في مثانتك لتصريف البول.
  • يحتاج بعض الرجال المصابين بتضخم البروستاتا إلى جراحة لتخفيف احتباس البول.
  • التهابات المسالك البولية (UTIs): يمكن أن يؤدي عدم القدرة على إفراغ المثانة بالكامل إلى زيادة خطر الإصابة بعدوى في المسالك البولية.
  • في حالة حدوث التهابات المسالك البولية بشكل متكرر، فقد تحتاج إلى جراحة لإزالة جزء من البروستاتا.
  • حصوة المثانة: تحدث هذه بشكل عام بسبب عدم القدرة على إفراغ المثانة تمامًا.
  • يمكن أن تسبب حصوات المثانة العدوى وتهيج المثانة ووجود دم في البول وعرقلة تدفق البول.
  • تلف المثانة: يمكن أن تتمدد المثانة التي لم تفرغ تمامًا وتضعف بمرور الوقت.
  • نتيجة لذلك، لم يعد الجدار العضلي للمثانة يتقلص بشكل صحيح، مما يجعل من الصعب إفراغ المثانة بالكامل.

تشخيص مرض تضخم البروستاتا الحميد

Image result for تضخم البروستاتا الحميد

سيبدأ طبيبك بطرح أسئلة مفصلة حول أعراضك وإجراء فحص بدني، من المحتمل أن يشمل هذا الاختبار الأولي:-

أقرأ أيضًا عن:- مرض البواسير الأنواع والأسباب والأعراض وكيفية العلاج بالطرق الطبيعية وبالأدوية

  • فحص المستقيم الرقمي: يقوم الطبيب بإدخال إصبع في المستقيم لفحص تضخم البروستاتا.
  • اختبار بول: يمكن أن يساعد تحليل عينة من البول في استبعاد وجود عدوى أو حالات أخرى يمكن أن تسبب أعراضًا مشابهة.
  • فحص الدم: يمكن أن تشير النتائج إلى مشاكل في الكلى.
  • اختبار الدم لمستضد البروستات النوعي (PSA): المستضد البروستاتي النوعي مادة تُنتَج في البروستاتا.
  • تزداد مستويات المستضد البروستاتي النوعي عندما يكون لديك تضخم في البروستاتا.
  • ومع ذلك، يمكن أن يكون ارتفاع مستويات المستضد البروستاتي النوعي بسبب الإجراءات الحديثة أو العدوى أو الجراحة أو سرطان البروستاتا.

علاج مرض تضخم البروستاتا الحميد

تتوفر مجموعة متنوعة من العلاجات لتضخم البروستاتا الحميد، بما في ذلك الأدوية والعلاجات طفيفة التوغل والجراحة، ويعتمد أفضل خيار علاج لك على عدة عوامل ، بما في ذلك ما يلي:-

  • حجم البروستاتا
  • عمرك
  • صحتك العامة
  • مقدار الانزعاج أو الإزعاج الذي تعاني منه

1- الدواء

Image result for علاج تضخم البروستاتا الحميد

الدواء هو العلاج الأكثر شيوعًا للأعراض الخفيفة إلى المتوسطة لتضخم البروستاتا، تشمل الخيارات ما يلي:-

  • حاصرات ألفا: تعمل هذه الأدوية على إرخاء عضلات عنق المثانة والألياف العضلية في البروستاتا، مما يجعل التبول أسهل.
  • مثبطات اختزال 5-ألفا: تعمل هذه الأدوية على تقليص البروستاتا عن طريق منع التغيرات الهرمونية التي تسبب نمو البروستاتا.

2- العلاج الجراحي

قد يُنصح بالعلاج الجراحي أو طفيف التوغل في الحالات الآتية :-

  • أعراضك معتدلة إلى شديدة
  • الأدوية لم تخفف الأعراض
  • لديك انسداد في المسالك البولية، حصوات في المثانة، دم في البول أو مشاكل في الكلى
  • تفضل العلاج النهائي

قد لا يكون العلاج طفيف التوغل أو العلاج الجراحي خيارًا إذا كان لديك:-

تعرف أيضًا على:- ألم التبول عند النساء أسباب وأعراض وطرق العلاج بالأدوية الموصوفة

  • التهاب المسالك البولية غير المعالج
  • مرض تضيق مجرى البول
  • تاريخ من العلاج الإشعاعي للبروستاتا أو جراحة المسالك البولية
  • اضطراب عصبي، مثل مرض باركنسون أو التصلب المتعدد

نمط الحياة والعلاجات المنزلية

Image result for علاج تضخم البروستاتا الحميد

للمساعدة في السيطرة على أعراض تضخم البروستاتا الحميد، حاول الآتي:-

  • قلل من تناول المشروبات في المساء: لا تشرب أي شيء لمدة ساعة أو ساعتين قبل موعد النوم لتجنب الذهاب إلى المرحاض في منتصف الليل.
  • خفض من تناول الكافيين والكحول: يمكن أن تزيد من إنتاج البول وتهيج المثانة وتزيد الأعراض سوءًا.
  • قلل من مضادات الاحتقان أو مضادات الهيستامين: تعمل هذه الأدوية على شد الرباط العضلي حول الإحليل الذي يتحكم في تدفق البول، مما يجعل التبول أكثر صعوبة.
  • اذهب عندما تشعر بالحاجة: قد يؤدي الانتظار لفترة طويلة إلى إرهاق عضلة المثانة والتسبب في تلفها.
  • قم بجدولة زيارات الحمام: حاول التبول في أوقات منتظمة – مثل كل أربع إلى ست ساعات خلال النهار.
  • “لإعادة تدريب” المثانة، يمكن أن يكون هذا مفيدًا بشكل خاص إذا كان لديك تكرار شديد وإلحاح.
  • اتبع نظامًا غذائيًا صحيًا: ترتبط السمنة بتضخم البروستاتا.
  • ابق نشيطا: يساهم الخمول في احتباس البول. حتى القدر القليل من التمارين الرياضية يمكن أن يساعد في تقليل مشاكل المسالك البولية الناتجة عن تضخم البروستاتا.
  • التبول – ثم التبول مرة أخرى بعد لحظات قليلة: تُعرف هذه الممارسة بالإفراغ المزدوج.
  • ابق دافىء: يمكن أن تسبب درجات الحرارة الباردة احتباس البول وتزيد من الحاجة الملحة للتبول.