مشكلة آلام الركبة الأعراض والأسباب وطرق الوقاية والعلاج

مشكلة آلام الركبة الأعراض والأسباب وطرق الوقاية والعلاج

مشكلة آلام الركبة شكوى شائعة تصيب الناس من جميع الأعمار، قد يكون ألم الركبة نتيجة لإصابة ، مثل تمزق الرباط أو الغضروف، يمكن أن تسبب أيضًا الحالات الطبية – بما في ذلك التهاب المفاصل والنقرس والالتهابات – ألم الركبة.

مشكلة آلام الركبة الأعراض والأسباب وطرق الوقاية والعلاج

  • تستجيب العديد من أنواع مشكلة آلام الركبة البسيطة بشكل جيد لإجراءات الرعاية الذاتية.
  • يمكن أن يساعد العلاج الطبيعي ودعامات الركبة أيضًا في تخفيف آلام الركبة. 
  • ومع ذلك، في بعض الحالات، قد تتطلب ركبتك إصلاحًا جراحيًا.

أعراض مشكلة آلام الركبة

الم الركبة، الأعراض والأسباب، التشخيص وطرق العلاج، الوقاية | الطبي

قد يختلف موقع وشدة مشكلة آلام الركبة، اعتمادًا على سبب المشكلة، تشمل العلامات والأعراض التي تصاحب ألم الركبة أحيانًا ما يلي:-

أقرأ أيضًا عن:- التهاب المفاصل الأسباب والأعراض وطرق العلاج المختلفة

  • انتفاخ وتيبس
  • احمرار ودفء عند اللمس
  • ضعف أو عدم استقرار
  • أصوات الفرقعة أو الطحن
  • عدم القدرة على فرد الركبة بالكامل

متى ترى الطبيب ؟

اتصل بطبيبك إذا كنت:-

  • لا تستطيع تحمل الوزن على ركبتك أو تشعر كما لو أن ركبتك غير مستقرة (تنفجر)
  • لديك تورم ملحوظ في الركبة
  • غير قادر على تمديد أو ثني ركبتك بالكامل
  • لاحظ تشوهًا واضحًا في ساقك أو ركبتك
  • تعاني من حمى بالإضافة إلى احمرار وألم وتورم في ركبتك
  • لديك ألم شديد في الركبة مرتبط بإصابة

أسباب مشكلة آلام الركبة

آلام الركبة عرض لمشاكل متعددة.. متى يستدعي استشارة الطبيب؟ | الكونسلتو

يمكن أن تحدث مشكلة آلام الركبة بسبب الإصابات والمشاكل الميكانيكية وأنواع التهاب المفاصل وغيرها من المشاكل.

1- إصابات

يمكن أن تؤثر إصابة الركبة على أي من الأربطة أو الأوتار أو الأكياس المملوءة بالسوائل (الجراب) التي تحيط بمفصل ركبتك بالإضافة إلى العظام والغضاريف والأربطة التي تشكل المفصل نفسه، تشمل بعض إصابات الركبة الأكثر شيوعًا ما يلي:-

  • إصابة الرباط الصليبي الأمامي: إصابة الرباط الصليبي الأمامي هي تمزق في الرباط الصليبي الأمامي (ACL).
  • كسور: يمكن أن تنكسر عظام الركبة ، بما في ذلك الرضفة (الرضفة) أثناء اصطدام السيارة أو السقوط. 
  • التهاب كيسي الركبة: تسبب بعض إصابات الركبة التهابًا في الجراب ، وهي أكياس صغيرة من السوائل تعمل على توسيد الجزء الخارجي من مفصل ركبتك.
  • التهاب وتر الرضفة: التهاب الأوتار عبارة عن تهيج والتهاب في وتر أو أكثر – الأنسجة الليفية السميكة التي تربط العضلات بالعظام. 

2- مشاكل ميكانيكية

تتضمن بعض الأمثلة على المشكلات الميكانيكية التي يمكن أن تسبب مشكلة آلام الركبة ما يلي:-

تعرف أيضًا على:- علاج التهاب الأعصاب بالأعشاب والطرق الطبيعية وتسكين الألم

  • متلازمة الفرقة الشحمية: يحدث هذا عندما تصبح العصابة الصلبة من الأنسجة التي تمتد من خارج الورك إلى الخارج من ركبتك.
  • خلع في الركبة: يحدث هذا عندما ينزلق العظم المثلث (الرضفة) الذي يغطي مقدمة ركبتك من مكانه.
  • آلام الورك أو القدم: إذا كنت تعاني من ألم في الفخذ أو القدم ، يمكنك تغيير طريقة مشيك لتجنب هذه الآلام في المفاصل.

عوامل الخطر

يمكن لعدد من العوامل أن تزيد من خطر إصابتك بمشكلة آلام الركبة، بما في ذلك:-

  • الوزن الزائد: تؤدي زيادة الوزن أو السمنة إلى زيادة الضغط على مفاصل ركبتك، حتى أثناء الأنشطة العادية مثل المشي أو صعود ونزول السلالم.
  •  كما أنه يزيد من خطر الإصابة بهشاشة العظام عن طريق تسريع انهيار غضروف المفصل.
  • نقص مرونة العضلات أو قوتها: يمكن أن يؤدي نقص القوة والمرونة إلى زيادة خطر إصابات الركبة. 
  • تساعد العضلات القوية على استقرار مفاصلك وحمايتها ، ويمكن أن تساعدك مرونة العضلات في تحقيق نطاق كامل من الحركة.
  • رياضات أو مهن معينة: تضع بعض الرياضات ضغطًا أكبر على ركبتيك أكثر من غيرها.
  •  إن التزلج على جبال الألب بأحذية التزلج الصلبة واحتمالية السقوط.
  • الإصابة السابقة. تزيد الإصابة السابقة في الركبة من احتمالية إصابة ركبتك مرة أخرى.

المضاعفات المحتملة

  • ليست مشكلة آلام الركبة خطيرة، لكن بعض إصابات الركبة والحالات الطبية ، مثل هشاشة العظام.
  • يمكن أن تؤدي إلى زيادة الألم وتلف المفاصل والعجز إذا تُركت دون علاج.
  • كما أن الإصابة بإصابة في الركبة – حتى إصابة بسيطة – تزيد من احتمالية تعرضك لإصابات مماثلة في المستقبل.

طرق الوقاية من مشكلة آلام الركبة

على الرغم من أنه ليس من الممكن دائمًا منع آلام الركبة، إلا أن الاقتراحات التالية قد تساعد في منع الإصابات وتدهور المفاصل:-

  • حافظ على وزنك: الحفاظ على وزن صحي؛ إنه أحد أفضل الأشياء التي يمكنك القيام بها لركبتيك. يضع كل رطل إضافي ضغطًا إضافيًا على مفاصلك.
  • كن قويا للعب رياضتك: لتحضير عضلاتك لمتطلبات المشاركة الرياضية ، خذ وقتًا في التكييف. 
  • تمرن بإتقان: تأكد من أن الأسلوب وأنماط الحركة التي تستخدمها في رياضتك أو نشاطك هي أفضل ما يمكن أن تكون. 
  • كن قويًا، كن مرنًا. نظرًا لأن العضلات الضعيفة هي السبب الرئيسي لإصابات الركبة.
  • كن ذكيًا في ممارسة الرياضة: إذا كنت مصابًا بالتهاب المفاصل العظمي أو آلام الركبة المزمنة أو الإصابات المتكررة.

تشخيص مشكلة آلام الركبة

ألم الركبة المزمن أسبابه والأشخاص الأكثر عرضة له و طرق علاجه - Safar Medical

أثناء الفحص البدني، من المرجح أن يقوم طبيبك بما يلي:-

  • تحقق لترى إلى أي مدى يمكنك تحريك الجزء السفلي من ساقك في اتجاهات مختلفة

في بعض الحالات، قد يقترح طبيبك اختبارات مثل:

  • الأشعة السينية: قد يوصي طبيبك أولاً بإجراء أشعة سينية، والتي يمكن أن تساعد في اكتشاف كسور العظام وأمراض المفاصل التنكسية.
  • التصوير المقطعي المحوسب (CT): تجمع أجهزة الفحص بالتصوير المقطعي المحوسب بين الأشعة السينية المأخوذة من عدة زوايا مختلفة.
  • الموجات فوق الصوتية: تستخدم هذه التقنية الموجات الصوتية لإنتاج صور في الوقت الفعلي لهياكل الأنسجة الرخوة داخل الركبة وحولها. 
  • التصوير بالرنين المغناطيسي (مري): يستخدم التصوير بالرنين المغناطيسي موجات الراديو ومغناطيسًا قويًا لإنشاء صور ثلاثية الأبعاد لداخل ركبتك. 

علاج مشكلة آلام الركبة

تعرف على أسباب ألم الركبة وطريقة تجنبها » مجلتك

تختلف العلاجات اعتمادًا على سبب مشكلة آلام الركبة بالضبط.

1- الأدوية

قد يصف طبيبك أدوية للمساعدة في تخفيف الألم وعلاج الحالات الكامنة ، مثل التهاب المفاصل الروماتويدي أو النقرس.

2- الحقن

في بعض الحالات، قد يقترح طبيبك حقن أدوية أو مواد أخرى مباشرة في مفصلك، الامثله تشمل:-

  • حمض الهيالورونيك: يمكن حقن حمض الهيالورونيك في ركبتك لتحسين الحركة وتخفيف الألم.
  • البلازما الغنية بالصفائح الدموية (PRP): يحتوي PRP على تركيز للعديد من عوامل النمو المختلفة التي يبدو أنها تقلل الالتهاب وتعزز الشفاء. 

3- جراحة

  • جراحة بالمنظار: اعتمادًا على إصابتك ، قد يكون طبيبك قادرًا على فحص وإصلاح تلف مفصلك.
  •  باستخدام كاميرا ألياف ضوئية وأدوات طويلة وضيقة يتم إدخالها من خلال بضع شقوق صغيرة حول ركبتك. 
  • جراحة استبدال الركبة الجزئي: في هذا الإجراء ، يستبدل الجراح فقط الجزء الأكثر تضررًا من ركبتك بأجزاء مصنوعة من المعدن والبلاستيك.

نمط الحياة والعلاجات المنزلية

تشمل إجراءات الرعاية الذاتية للركبة المصابة ما يلي:-

أقرأ أيضًا عن:- الجسور السنية تركيبها وأنواعها وأشكالها ومزاياها وكيفية العناية بها

  • راحة: خذ استراحة من أنشطتك العادية لتقليل الضغط المتكرر على ركبتك، وإعطاء وقت الإصابة للشفاء والمساعدة في منع حدوث المزيد من الضرر. 
  • جليد: يقلل الثلج من الألم والالتهاب. كيس من البازلاء المجمدة يعمل بشكل جيد لأنه يغطي ركبتك بالكامل. 
  • حرارة: قد تشعر بتسكين مؤقت للألم عن طريق وضع كيس حراري أو زجاجة ماء ساخن على المنطقة المؤلمة في ركبتك.
  • ضغط: يساعد هذا في منع تراكم السوائل في الأنسجة التالفة ويحافظ على محاذاة الركبة واستقرارها. 
  • ارتفاع: للمساعدة في تقليل التورم، حاول وضع ساقك المصابة على وسادة أو الجلوس على كرسي.